:: منتديات من المحيط إلى الخليج :: البحث التسجيل التعليمـــات التقويم
 

العودة   :: منتديات من المحيط إلى الخليج :: > المنتديات المنوعة > ركن "المكرمون"
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

تعاميم إدارية

آخر 10 مشاركات شبق (الكاتـب : مجدى الهوارى - )           »          عاجل الى الادارة (الكاتـب : الشهاب - )           »          عديقي اليهودي ! " رواية فكرية سياسية " (الكاتـب : محمود شاهين - )           »          القوميون العرب وظاهرة الاحياء الأموات... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          دورة معالجة مياه الصرف الصحي والصرف الصناعي وإختبا (الكاتـب : نيرمين جلف - )           »          دورة محطات الجهد العالي ( التشغيل, الصيانة , الترك (الكاتـب : نيرمين جلف - )           »          دورة السلامة المرورية في مناطق أعمال تنفيـذ وصيــا (الكاتـب : نيرمين جلف - )           »          مدينة صغيرة ونافذة باردة... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          اليهود( القدامى ) قبائل عربية من الجزيرة واليمن! (الكاتـب : محمود شاهين - )           »          دورة إدارة الدين في بلدان مجلس التعاون الخليجي (الكاتـب : محمدهواش - )

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 03-05-2008, 06:58 PM رقم المشاركة : 1
حسن الراعي
سيخنقني اتساعي

الصورة الرمزية حسن الراعي
 






***

اخر مواضيعي
 

***
حسن الراعي غير متواجد حالياً

افتراضي حفل التكريم الثاني ( 8 ) الشاعرة نازك الملائكة

الشاعرة نازك الملائكة / العراق

ملف مرفق 109

..












التوقيع - حسن الراعي

رد مع اقتباس
قديم 08-05-2008, 02:48 PM رقم المشاركة : 2
فيصل محمد الزوايدي
هيئة الإشراف العام

الصورة الرمزية فيصل محمد الزوايدي
 





***

اخر مواضيعي
 

***
فيصل محمد الزوايدي غير متواجد حالياً

افتراضي

رحم الله الفقيدة فقد كانت رائدة من رواد الشعر الحر ابداعا و تنظيرا












التوقيع - فيصل محمد الزوايدي

فيصل الزوايدي
http://faycalmed.maktoobblog.com/

رد مع اقتباس
قديم 09-05-2008, 02:29 AM رقم المشاركة : 3
فاطمة الحمزاوي
رئيسة اللجنة الفنية

الصورة الرمزية فاطمة الحمزاوي
 





***

اخر مواضيعي
 

***
فاطمة الحمزاوي غير متواجد حالياً

افتراضي

نازك الملائكة
اسم لا تنساه الابجدية
مودتي












التوقيع - فاطمة الحمزاوي

رد مع اقتباس
قديم 11-05-2008, 06:59 PM رقم المشاركة : 4
ابراهيم درغوثي
الهيئة العليا

الصورة الرمزية ابراهيم درغوثي
 





***

اخر مواضيعي
 

***
ابراهيم درغوثي غير متواجد حالياً

افتراضي

نازك الملائكة
اسم أخرج الشعر العربي من القدامة الى الحداثة
نازك الملائكة شاعرة من الطراز الأول تستحق هذا التقدير من المنتدى












التوقيع - ابراهيم درغوثي

يا حادي الأشواق
لا وجد من بعدي أنا لواجد
فقل لمن تولهوا : إني أنا العشاق
قد جمعوا في واحد .
محمد الغزي


أخوكم / ابراهيم درغوثي
عضو الهيئة المديرة
لاتحاد الكتاب التونسيين

رد مع اقتباس
قديم 17-05-2008, 11:48 PM رقم المشاركة : 5
بهيجة مصري إدلبي
الهيئة العليا

الصورة الرمزية بهيجة مصري إدلبي
 





***

اخر مواضيعي
 

***
بهيجة مصري إدلبي غير متواجد حالياً

افتراضي

[poem=font="Simplified Arabic,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/14.gif" border="none,4,gray" type=3 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
حملتها الريح سراً وسؤالا=
ودعاها الشعرُ فيضا وخيالا=
فدعتْهُ كي يصلي قربها=
حاملا من أنجم الرؤيا سلالا=
حلت الحيرة فيها أحرفا=
من ظلال العشق فامتدت ظلالا=
هي رؤيا في مسافات المدى=
هي مرآة الهوى شفت كمالا=[/poem]












التوقيع - بهيجة مصري إدلبي

شاعرة وروائية وناقدة ـ سورية
لقد أســــــــلمتُ للرؤيا كتابي فكنتُ كمن يشف عن الحجابِ



رد مع اقتباس
قديم 31-05-2008, 01:21 PM رقم المشاركة : 6
د.محمد شادي كسكين
عضو نشيط
 





***

اخر مواضيعي
 

***
د.محمد شادي كسكين غير متواجد حالياً

افتراضي

رحمها الله

نازك الملائكة.. حين غفا بالموت عصر الرائدات
(1923- 2007م )
* د. محمد شادي كسكين
رئيس المركز الإفتراضي لإبداع الراحلين



ولدت نازك الملائكة في بغداد عام 1923م في بيت شعر وأدب‘ ونشأت في رعاية أمها الشاعرة سلمى عبد الرزاق – وأتاحت لها هذه النشأة مالم يتح لغيرها‘
أكملت دراستها الثانوية وتخرجت من دار المعلمين عام1944م ثم انتقلت إلى الولايات المتحد الأمريكية للإستزادة من آداب اللغة الإنكليزية عام1950م-إضافة إلى آداب اللغة العربية التي أجزيت فيها – ثم الماجستير في الأدب المقارن من جامعة " وسكونسن أميركا"0
نازك الملائكة شاعرة كبيرة ‘ ورائدة مجددة طليعية في تكنيك الشعر الحر- يتصف شعرها بالحساسية المفرطة وبالألم الحاد00
في عام 1947م صدر ديوانها الأول " عاشقة الليل" وفي تلك السنة بدأ الشعر الحر- بقصيدتها " الكوليرا" – الذي تنازعت ريادته مع الشاعر بدر شاكر السياب
أحبت نازك أن تعيش‘ وأن تحيا‘ وأن تحب000 لكن الحياة لم تأتها كما تشتهي00
في عام 1949م ظهر ديوانها الثاني " شظايا ورماد" الذي دعت فيه للشعر الحر‘ ويتوجس قارىء مقدمة هذا الديوان أن عاصفة حقيقية بدأت تهب على بحيرة الشعر العربي الراكدة00ورغم اقتناعها أن بدر شاكر السياب وغيره قد اقتربوا كثيرا من نظم مثل هذه القصائد الحرة00فإنها كانت تعتبر " محاولاتهم" مجرد " ارهاصات " تتنبأ بظهور حركة الشعر الحر000
" ولأولئك الشعراء دورهم الذي نعترف به أجمل الإعتراف ‘ فإنهم كانوا مرهفين فاهتدوا إلى أسلوب الشعر الحر عرضا- وإن كانوا لم يشخصوا أهمية ما طلعوا به‘ ولاهم صمدوا واستمروا ينظمونه‘ ولعل العصر نفسه لم يكن مهيأ لتقبل الشكل الجديد آنذاك –ولذلك جرف الزمن ما صنعوا‘ وإنطفأت الشعلة فلم تلتهب حتى صدور ديواني " شظايا ورماد" عام1949م وفيه دعوتي الواضحة إلى الشعر الحر"0
لم تكن قصيدة " الكوليرا" هي القصيدة الأولى‘ أما قصيدتها الأولى " مأساة الحياة" فقد نظمتها عام 1945م ‘ وهي قصيدة مطولة في ألف ومائتي بيت من الشعر ‘ ويدور موضوعها حول الموت والحياة وما وراءهما من أسرار00
ويظهر في " مأساة الحياة" التشاؤم والإحساس بألم الحياة00والفشل الذريع في التوصل إلى السعادة!!
وتكمل نازك قصيدتها بفكرة " أغنية الإنسان" حيث تحصل على السعادة في نهاية المطاف00
استغرقت هذه المطولة عشرين عاما من النظم واعادة النظم لتنشر عام 1970م أي منذ العام1945م إلى1970م00يقول الشاعر اللبناني محمد علي شمس الدين:
" تحاول نازك أن تخرج من شرنقة الموت إلى نبض من الأمل00لكن هذا النبض يبقى خافتا ومستورا كنار خفيفة تحت رماد كثيف‘ فالبحث المضني عن السعادة في جميع المطارح والأمكنة يبقى بمنزلة تلويحة في الفراغ""إن ألفا ومائتي بيت من البحر الخفيف التي تؤلف الديوان بقسميه و في مراحله الثلاث تنسرح كنهر رتيب موحش في مجرى موحش في أرض موحشة‘ ولا من جنة ولو صغيرة على امتداد هذا النهر- لالدى الأغنياء ولا الفقراء‘ ولا لدى الرهبان ولا الشريرين‘ ولا في الطبيعة حيث دائما يأكل الذئب الراعي والحمل‘ ولالدى الشعراء ولا العشاق
ولا لدى العقلاء ولا المجانين"0
" وخطاهم كأن وقع صداها جرس الموت رن ملء الفضاء
منشــــــــدا للحياة أغنية الفو ضى ولحن الجنائز الســــوداء
وهم يســــــحبون أقدامهم فو ق تراب المـــــــلال والبغضاء
ومآقيهم الرماديـــــــــة الجد باء فبر الجمال والإيحـــــــاء"
تقول نازك الملائكة: إننا ما زلنا أسرى تسيرنا القواعد التي وضعها أسلافنا في الجاهلية وصدر الإسلام‘ ما زلنا نلهث في قصائدنا ونجر عواطفنا المقيدة في سلاسل الأوزان القديمة وقرقعة الألفاظ الميتة‘ وكأن الشعر لا يستطيع أن يكون شعرا إن خرجت تفعيلاته على طريقة الخليل"" إن اللغة إن لم تركض مع الحياة ماتت‘ والعربية ابتليت بأجيال من الذين يجيدون التحنيط وصنع التماثيل‘ دون أن يدركوا أن شاعرا واحدا قد يصنع للغة ما لايصنعه ألف لغوي ونحوي مجتمعين‘ فالألفاظ تصدأوتتحول وتحتاج إلى استبدال"0
أما القافية الموحدة فهي " تضفي على القصيدة لونا رتيبا يمل السامع فضلا عما يثير في نفسه من شعور بتكلف الشاعر وتصيده للقافية00إلى أن يقع أسيرا لطغيان هذه الآلهة الغرورة"0
" ويراك الليل تمشي عائدا
في يديك الخيط‘ والرعشة‘ والعرق
المدوي
"إنها ماتت" وتمضي شاردا
عابثا بالخيط تطويه وتلوي
حول إبهامك أخراه‘ فلا شيء سواه‘
كل ما أبقى لك الحب العميق
هو هذا الخيط واللفظ الصفيق
لفظ " ماتت" وانطوى كل هتاف
ماعداه" - الخيط المشدود في شجرة السرو- شظايا ورماد –
يقول الباحث اللبناني جهاد فاضل: " في قيثارة نازك الملائكة وتر لايوقع إلا أنغاما حزينة تبعث الشجى في النفس‘ وتشف عن نفسية تتضح بالكآبة والقلق‘ وعن نظرات قاتمة متشائمة لا ترى من الوجود إلا جانبه الأسود‘ من أجل ذلك دعاها بعض دارسيها" الموجة القلقة" في الشعر العربي الحديث انطلاقا من اسم أحد دواوينها " قرارة الموجة"‘ والمعروف أنها عانت قضية الشك والإيمان في بعض مراحل حياتها ‘ وجاست أودية الإنكار والعصيان قبل أن تصل إلى حال الإيمان والنعمة‘ ويجد القارىء في مسيرتها كما في شعرها ملامح وتجليات إنسانة أصيلة تمثل وقفة الشرف الصادرة عن نظافة القلب ووضوح الرؤية التي لاتعرف التردد أو الحذروالمساومة‘ فبالصدق وحده دخلت إلى الميدان واقتحمته بضمير نقي صاف لايعرف المخاتلة والنفاق"0
" مليكي ‘ طالت الرحلة ‘ طالت‘ وانقضت أحقاب
وبين عوالم مقفلة أبحرت‘ أسال ‘ أسال الأبواب
حملت معي جراح الفدائيين
وطعم الموت في أيلول‘ طعم الطين
حملت معي هموم القدس ‘ يا ملكي وجرح
( جنين)
وليلا شاهق الأسوار لاينجاب
وأين الباب؟ أين الباب؟!
قرابيني مكدسة على المحراب
وقرآني طواه ضباب
وذلة مسجدي الأقصى تقلبني على سكين
ولا معتصم أدعوه‘ لافينا صلاح الدين
ننام الليل‘ نصحو الفجر‘ مجروحين
ومطعونين‘ مقتولين"0



برحيل نازك الملائكة في العام 2007م غفا بالموت عصر الرائدات لكنها بقيت كما وصفها الدكور إحسان عباس " أجرأ المعاصرين من الشعراء "












التوقيع - د.محمد شادي كسكين

إن الفكر لا يهزم وإن الأمة لا تموت
أنتم حين نرحل صوت حرفنا الباقي في الصدى

//
قم بزيارة موقعي :
http://shadi-dennyavgshadi.blogspot.com/
موقعي العربي الخاص:
http://www.maktoobblog.com/sha3er_alghoraba2a
شاعر الغرباء

رد مع اقتباس
قديم 02-06-2008, 03:58 PM رقم المشاركة : 7
عمر علوي ناسنا
المديرالفني

الصورة الرمزية عمر علوي ناسنا
 






***

اخر مواضيعي
 

***
عمر علوي ناسنا غير متواجد حالياً

افتراضي

نعتز بكل الذين نكرمهم والذين تركوا بصماتهم في مسار الشعر












التوقيع - عمر علوي ناسنا

ميزة الإنسان ليس في أنه يولد حرا ،
ميزته في قدرته على حماية حريته

البريد:
maoaloui@gmail.com

رد مع اقتباس
قديم 02-06-2008, 10:03 PM رقم المشاركة : 8
صالح سويسي
مدير العلاقات العامة

الصورة الرمزية صالح سويسي
 





***

اخر مواضيعي
 

***
صالح سويسي غير متواجد حالياً

افتراضي

رحم الله نازك الملائكة
كانت أحد رموز التجديد في الشعر العربي












التوقيع - صالح سويسي

[align=center]مرافئ[/align]
http://salahsouissi.maktoobblog.com/

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 08:15 PM
عدد الزوار اليومي : 815 ، عدد الزوار الأسبوعي : 9.827 ، عدد الزوار الكلي : 4.299.736
Powered by vBulletin® Version 3.6.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
©حقوق النشر والملكية الفكرية محفوظة©

 
Developed for 3.6.0 Gold By uaedeserts.com