:: منتديات من المحيط إلى الخليج :: البحث التسجيل التعليمـــات التقويم
 

العودة   :: منتديات من المحيط إلى الخليج :: > المنتديات الثقافية والسياسية > ركن "متابعات"
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

تعاميم إدارية

آخر 10 مشاركات مدينة صغيرة ونافذة باردة... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          السعودية بين مساري الربيع والفوضى... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          علم فلسطين.... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          لعنة السلطة ولعبة جنيف... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          النأي بالنفس شعار المرحلة...! (الكاتـب : زياد هواش - )           »          #دورات_هندسة_الجودة_والهندسة_الصناعية_2018 (الكاتـب : محمدهواش - )           »          #دورات_هندسة_المساحة_ونظم_المعلومات_2018 (الكاتـب : محمدهواش - )           »          فوضى خلاقة... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          قهوة الصباح... (الكاتـب : زياد هواش - )           »          المأساة السورية وسيناريو الحرب... (الكاتـب : زياد هواش - )

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 07-10-2017, 07:07 AM رقم المشاركة : 1
زياد هواش
عضو مميز

الصورة الرمزية زياد هواش
 






***

اخر مواضيعي
 

***
زياد هواش متواجد حالياً

افتراضي ريما وفيروز...

ريما وفيروز...

لـ فيروز...

صوت بلون الفيروز
ورنين أجراس الكنائس المشرقية

في تغريدة قالت اعلامية لبنانية:
_ مشكلتي مع "يمكن" فيروز، أنه ألبوم تسمعه مرة ولا تعود إليه ثانية!
علقت قائلا:
_ رأي قاسي كتير...
أجابت:
_ حسيتها عم تقول مشاعر، أكثر من رأي

ليس دفاعا عن فيروز ولكن...

ثم قرأت هذا النص:
https://www.alhurra.com/a/fairuz-music/395971.html

عن فيروز.. مدرسة الأخوين رحباني وأحلام 'ريما' المؤجلة بعد خيبات

وهذه الخلاصة:
اقتبس...
واليوم، مع آخر إصدارات السيدة في ألبومها "ببالي.." وقد انفصلت عن امتداد عاصي الفني والمجنون ابنها زياد، فصارت "ريما" هي المنتجة، وريما التي تظهر بكثافة على وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرا بصيغة " الوصية" على السيدة ومديرة أعمالها، سيدة رحبانية حالمة بأن تكون شاعرة منذ طفولتها، وقد كان لها إصدارات شعرية لم تلق نجاحا رغم بعض الومضات الشعرية الجميلة، واليوم، مع قوة الوصاية والاستفراد بالسيدة، وجدت "ريما" المخذولة مرارا في الماضي مساحات شاسعة لتوظيف أحلامها التي تأخرت، فكان الألبوم الأخير "ببالي".

فهل تكسر وجدانيات "ريما الرحباني" مرايا السيرة والمسيرة؟ وهل حسبت السيدة جيدا مغامرتها الجديدة في ربيعها الثمانين؟

سؤال نتركه في ذمة القادم من الأيام!
انتهى الاقتباس.

نص كئيب وذكوري ومشرقي للغاية...
أم تغني لابنتها، كلّ أم في هذا العالم تغني لابنتها...
وكل أب في هذا الشرق يغني على ليلاه.

هي هنا روعة تلك الكلمات التي ترافقها من بعيد تلك الالحان، أقصد "تلك المشاعر" التي لم ولن يلتقطها ذكر الشرق المتمرس في تحجيم وتصغير وللأسف الشديد إهانة المرأة/الأم والزوجة والأخت والابنة...
ولا حاجة لمزيد من التعليق.

"تلك المشاعر" التي التقطتها بقوة السيدة اللبنانية ولكنها لم ترق لها ربما او لم تستسغها لأنها تتعبد صورة نمطية لفيروز المثال الكامل عن لبنان الخالد، وتنسى ان خلود لبنان في إنسانية شعبه البسيط والطيب جسدته فيروز اغاني باقية.

نَشَرت ريما مقاطع صغيرة للغاية لحوارات خاطفة اثناء تسجيل الالبوم، كان صوت السيدة فيروز يمثل الأم التي تحب ابنتها وفخورة بالعمل معها، وكان صوت ريما يشبه صوت أمها، حالة إنسانية لا يمكن وصفها، او ترتقي لتلقيها او تسقط دون ذلك في حالة الضياع الإنساني وفوضى الهوية...

في شرق الشياطين هذا، الأكيد انه لا وجود لملائكة، والأهم أننا لا نحتاج لمزيد من الرموز المقدسة والمنزهة، لأننا كلنا كذلك، نحتاج لإنسان بسيط كالهواء وحاضر كوجه وصوت السيدة فيروز.
7/10/2017

صافيتا/زياد هواش

.../350












التوقيع - زياد هواش

سواد الليل يكشف اتساع الكون

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 04:02 AM
عدد الزوار اليومي : 815 ، عدد الزوار الأسبوعي : 9.827 ، عدد الزوار الكلي : 4.299.736
Powered by vBulletin® Version 3.6.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
©حقوق النشر والملكية الفكرية محفوظة©

 
Developed for 3.6.0 Gold By uaedeserts.com